وزيرة الإتصالات: الكهرباء انتقلت من طور تطبيق نظم التقنية إلى تجويد الأداء والتحديث المستمر

أشادت الدكتورة تهاني عبد الله عطية وزيرة الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات بجهود وزارة الموارد المائية والري والكهرباء بتنفيذ موجهات الحكومة الإلكترونية وقالت إن خدمات الكهرباء شهدت تطورا كبيرا نتيجة لمواكبة الوزارة للنظم الحديثة في مجال تكنلوجيا المعلومات مبينة ان وزارة الكهرباء انتقلت من طور تطبيق نظم التقنية إلى تجويد الأداء من خلال التحديث المستمر والمواكبة وثمنت الوزيرة جهود كوادر الوزارة في تصميم أول عداد سوداني وقالت إن ما تم إنجاز غير مسبوق يؤكد قدرة الكوادر السودانية على الابتكار والاختراع، مشيرة إلى أن البيانات الضخمة التي تديرها وزارة الكهرباء تساعد في إجراء دراسات علمية واجتماعية على مستوى البلاد كافة.
من جانبه أشاد معتز موسى عبد الله وزير الموارد المائية والري والكهرباء بالتعاون والتنسيق المستمر مع وزارة الاتصالات وتكنلوجيا المعلومات وقال موسى خلال مخاطبته لاجتماع أعضاء مجلس تنسيق المعلومات الذي عقد صباح اليوم بمقر شركة نقل الكهرباء بالخرطوم الى ان استخدامات التقنية والمعلومات في مجال الكهرباء والموارد المائية والري أسهم في ترقية وتطور الخدمات في كافة قطاعات الوزارة ابتداء من رصد جريان النيل على مدى (15) دقيقة في اليوم بشكل دائم، وتطبيق نظم الأقمار الصناعية في بعض أقسام الري مما أسهم في زيادة الإنتاج بنسبة 42% من خلال إرسال رسائل نصية للمزارعين لتحديد عدد الريات الخاصة بمحاصيلهم الزراعية.
وأكد الوزير أن عودة التيار الكهربائي عقب "الإطفاء التام" للشبكة لم يستغرق وقتاً طويلاً نتيجة لنظم التقنية المستخدمة بمركز التحكم والذى يعمل على تحديد مكان العطب في وقت وجيز ونوه إلى أن المعلومات أضحت سلعة إستراتيجية بين دول العالم ومفتاحا لنهضة الأمم.
من جهته أكد المهندس حسب النبي موسى وكيل الري بوزارة الموارد المائية والري والكهرباء باستخدام التقنية في ربط وتشغيل طلمبات الري والقناطر للمساهمة في تجويد وترقية الاداء وقال إن كافة مواقع الري تدار الآن عبر الموبايل لمتابعة مناسيب مياه الري بالقناطر.