وزير الإعلام : مبادرة السودان للحل في إفريقيا الوسطى تحظي بقبول إقليمي ودولي

الخرطوم:
أعرب وزير الإعلام والاتصالات، والناطق الرسمي باسم الحكومة الأستاذ بشارة جمعة أرور عن أمله في أن تحدث جولة المحادثات بين الفرقاء في أفريقيا الوسطى، والتي بدأت بالخرطوم الخميس اختراقاً يؤدي إلى حدوث اتفاق سلام فيما بعد.
وقال الوزير بشارة في حوار أجرته معه قناة ( إعلام افريقيا) بمكتبه اليوم (28/1/2019) أن الدور الذي يقوم به السودان لتحقيق السلام في إفريقيا الوسطى شبيه بدوره في دول جنوب السودان وليبيا . مشيراً إلي أن مساعي السودان ودوره في تحقيق السلام والاستقرار بدول الإقليم ينطلق من مسؤولياته الوطنية تجاه حسن الجوار والأخوة والمصالح المشتركة. منوهاً إلى أنها إحدى دعامات نجاح وساطته الأفريقية. موضحاً أن مبادرة السودان للحل في إفريقيا الوسطي تحظي بقبول إقليمي ودولي كبيرين .
وفي رده علي سؤال حول الوضع الراهن في البلاد قال الوزير أن الاحتجاجات مطلبية أفرزتها الأزمة الاقتصادية التي يعانيها العالم بأثره. مشيراً إلى أن جهات سياسية استغلت الاحتجاجات لتحقيق أجندة سياسية. وقال أن الحكومة شرعت في المعالجات وستتعامل مع الاحتجاجات المطلبية والسياسية كل على حدة. مشيراً إلي أن الرئيس البشير جاء منتخباً؛ وإلى أن صناديق الاقتراع هي الفيصل في عملية التغيير السياسي بالبلاد .